الاثنين، 6 سبتمبر، 2010

كسوة العيد

"أرغمت" على العمل مع قريب لي في تجارة الملابس هذه الأيام , والتي تصادف العشر الأواخر من رمضان (بل قل في العشر الأواخر دون لف ولا دوران).
السبب أن أخ هذا التاجر مريض ولا يقوى على الوقوف امام حشد من الناس جهزوا ميزانيات خاصة بالمناسبة مقسمة بين كسوة العيد من ملابس و مواد أولية لصناعة الحلوى :P .
قلت في بداية كلامي ارغمت لأنني رفضت هذا العمل منذ البداية بحجة انني لا أفقه في التجارة شيئا , لكن وبحكم خبرة التجار في التلاعب بالحديث وعدم إتقاني للكذب (وهذه خصال قبيحة في مجتمعي) حصل ما أراد ودخلت مجالا وجدت نفسي فيه طفلا.
شاهدت في هذه الفترة القصيرة , الفقير الذي يتجول بأبناء ملابسهم بالية تماما بحثا عن اسعار تناسبهم فلا يجد لدينا إلا ما يساوي ما يكسبه في عام.
ولسوف أحكي لكم عن من هو عكس الأول تماما , إذ يترك أولاده يتجولون في المحل يأخذون ما يحلوا لهم (وهذا هو النوع المفضل لدى تاجرنا العزيز).
في هذه الفترة حمدت الله على حالي التي كنت اشكوا منها كثيرا لما وجدته من غرائب وعجائب , وبعد أن ظننت أنني جربت الكثير في هذه الحياة.
تخيلوا معي مراهقات في سن الثلاثين و رجال يسيرون وراء نسائهم السافرات , تدخل المحلات وزوجها يبقى امام الباب يحرس ما طلب منه حراسته كالكلب أعزكم الله.
فتجد المرأة تناقش في الأسعار وتساوم وتقهقه مع التاجر و زوجها ينتظر خارجا , وعكس ذلك تجد نذلا يسب ويشتم زوجته أمام خلق الله من تاجر ومشتري وعابر سبيل , فلا تجد المسكينة إلا أن تنحني مرتعبة وخائفة من أن يصل صراخه إلى ضربها.
عايشت نفاق التجار وكلامهم المعسول لبعضهم وما يخفيه من بغض وحقد وحسد فلا يخلوا تجمع إثنين منهم من الغيبة في آخر.
أعود لأخبركم ماسبب رفضي في البداية هذا العمل:
كان المحل في وسط سوق لملابس النساء , وما كان يقابلني محل يتاجر بالملابس الداخلية (رغم أني إلى اليوم أراها وقاحة وليست تجارة).
فتخيلوا أي وجه سأعمل به أمام المحل اللذي يقابلني تماما, لا أنكر أن حاجتي للمال كانت محفزا لي للعمل مع هذا التاجر إلا أنني لا أريد صياما في الوسط الفاتن من كل النواحي.
حين سألت زميلا لي في العمل عن طريقة العمل في هذا الوسط الفاتن؟
رد علي بصوت أنثوي ومابه العمل هنا؟
حينها فقط تيقنت أن الفتنة سلطت على وحدي.
دعوت الله أن يرزقني الصبر وأن يغفر لي تقصيري وحاجتي , ومارست هذا العمل.

شارك هذا مع أصدقائك


13 تعليقات
avatar

كل عمل ايا كان نوعه تجد له ايجابيات وسلبيات وعليك ان توازن بينها وان تحاول قدر ما يمكن تجنب السلبيات لتستمر الحياة
بالنسبة لعملك انت الان هو مؤقت ومحدود في الزمان وتستطيع القيام به والكسب الحلال منه دون ان تغضب الله لو شئت ذلك.
ايضا عملك هذا سيكسبك خبرات حياتية مهمة جدا لانك ستتعامل مع نوعيات وعقليات مختلفة من البشر وسيعلمك ايضا الصبر وطول البال فأنا دائما أقول من لايملك صبر ايوب لايجب ان يعمل في محل للملابس والا سيتحمل زبونين على أقصى تقدير ويقتل الثالث ههه
عواشرك مبروكة
دمت بود

رد
avatar

السلام عليكم ورحم الله تعالى وبركاته

موضوعك هدا ملي بالنقاط المهمة والتى فعلا يجب ان تنقاش

اولهاان فعلا هناك دائما من هم اشقى وافقر منا فالجدير بنا نحمد الله على نعمه

اما النقطة الثانية ففعلا تلك الوقاحة كما تفضلت اخي الكريم والتى تقصد بها التجارة في ملابس لا تليق بنا كمجتمع اسلامي ان نعرضها امام العام والخاص باتت تملا مجتمعاتنا فاسال الله العظيم ان يشفينا من مثل هده الامرض

رد
avatar

@خواطر شابة:
شكرا لك أختاه عيدك مبارك وكل عام وأنت بخير.
@مغربية:
عيدك مبارك وكل عام وأنت بخير أعاده الله عليكم وعلينا بالرحمة والمغفرة وتقبل الله صيام الجميع.
@سارة:
أهلا سارة رأيت مدونتك وأعجبني طرحها تشرفت بمعرفتك ^^ عيد مبارك وكل عام وأنت بخير.

رد
avatar

الله يكون في العون.
فقط تعقيب بسيط حول الملابس الداخلية، نعم نشعر بالحرج ونعم تجارتها دخيلة لكن أتقترحون أن نستغني عن شراء الملابس الداخلية ؟ o_O حسنا كلنا نعلم أن بعض التجار يبالغ ويعرضها على الملأ، لكن لا أجد حرجا في عرضها داخل محل مخصص لذلك

عيدكم مبارك سعيد

رد
avatar

مرحبا سيف:
لم تكن المشكلة في بيعها على قدر النخصص في بيعها ففي السابق كانت تباع مع الملابس وتستر لكي لا يكون هناك اي حرج.

رد
avatar

الأخ الفاضل :: saad ::
كل عام وأنت بخير
عيدك مبارك
- أراها تجربة وقد نقلتها لنا ،، ولا أقول إلا - اللهم أصلح الحال ..

دامت لحظاتك أعيادًا

رد
avatar

السلام عليكم

بس مهما يصير دي بضلها تجارة وبضاعه لازم تباع

ولون احراج للبياع ولكن مهما يصير تبقى بيع وشرى

تحياتي

رد
avatar

@محمد سعد القويري:
بارك الله فيك , ودامت حياتك أعيادا اخي :D .
@تويتي فلسطين:
العيب أننا في السابق نخفي هذا النوع من السلع اما اليوم فالعكس تماما, أصلح الله حالنا.

رد
avatar

أخي الحبيب سعد

كل عام وأنت بخير

أتمنى أن الموضوع مر بسلام , واسأل الله أن يرزقك عملاً تحبه وتبدع فيه ويحبه سبحانه ويرضاه

رد
avatar

@عالم حبيب:
لا ولله الحمد مر بسلام أخي الحبيب حبيب :D
شكرا على الإطلالة الغالية.

رد
avatar

السلام عليكم
اصلح الله حال تجارنا وابعد عنهم الطمع والشجع والغش والكذب فقد اختلط الرزق الحرام بالحلال
اما عن تجربتك فبكل تاكيد حملت الكثير من القصص ومن المواقف يكفى ان ترى محتاج ولا تقدر على مساعدته اراها امر يدميك بالداخل

تقبل الله منكم طاعتكم وعبادتكم و ابلغكم رمضان القادم وانتم بوافر الصحة والعافية ان شاء الله

رد
avatar

@نسيم ليبيا:
تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال.
سعيد بالتعرف عليك اخي ^_^

رد

يتم التشغيل بواسطة Blogger.