السبت، 3 أبريل، 2010

التدوين في عالمنا العربي 2

لأصدقكم القول ما كنت لأكتب اليوم.
لكن لفت إنتباهي تعليق على قدر ما أعجبني إستغربته , صاحبه طرح رأيه الشبيه برأيي تقريبا لكن بإضافات لم أحبها.
على أية حال باب النقد مفتوح لكل شخص فهذا مكان للنقاش.
هذه المرة سأتكلم عن التعليقات ومقياس نجاح المدونة , إعتبر الكثير منا ومنهم انا أن كل ما كثر التعليق زاد نجاح المدونة لكن للأسف هذا إسمه كلام فارغ فلا تتعبوا أنفسكم.
هل تكتب لأجل أن يعلقوا على ما كتبت؟؟
إذا لاتكتب , هذا ما أصبحت أراه حقيقة.
النجاح لا يقتصر فقط على كلمات يكتبها الناس في مساحة التعليقات التي يوفرها برنامج التدوين لأن هناك الكثير من المدونات التي تعتبر من أشهر المدونات في مجالاتها دون تعليقات كثيرة.
ومن رأيي أن المدونة لها تأثير كما للتلفزيون والإذاعة تاثير على الأشخاص , وكل شخص يختار ما يناسبه من مدونات .
أعود الآن لأتكلم عن المدون الذي علق على الجزء الأول من هذا الموضوع الأخ علي محمد:
 ما لم يعجبني في كلامك : "وبما ان المدونه للكتابه فأنا أرى أنها تختص بتسجيل الفكر وليس الاحاسيس والخواطر والاشعار".
فلنتناقش هنا :)
كلامك هنا يقول أن المدونة هي للفكر لكن بذلك قد قمت بتحديد صنف معين فقط من المدونين , كمثال لذلك كأنك قلت لي الرسم هو ما نقوم بنقله من الطبيعة وتنفي أن هناك رسما تشكيليا وغيره من المدارس.
أما ما كتبته أنا عن التدوين فهو أن من المفروض أن لا نخلط بين المدونة والموقع حتى لو وفرت الشركة المبرمجة لهذا التطبيق طرقا تطويعية لبرنامجها ليتحول إلى موقع.
وأبقى سعيدا جدا بكلامك لأنه وسع دائرة الحوار في هذا الموضوع وهذا ما كنت أبحث عنه في كل المدونين والقراء.

شارك هذا مع أصدقائك


5 تعليقات
avatar

اكتب ، و اذهب ..
لا يهمك التعليقات !

رد
avatar

الموضوع جدا جميل ومحدد الأطر، وفي اعتقادي أن المدونات في المستقبل القريب ستصبح الممالك الخاصة بدلا من الدول على أرض الواقع. تحية لك عزيزي

رد
أزال المؤلف هذا التعليق. - Hapus
avatar

المدونة شخصية لذا يمكن أن تتحدث عن أي شيء يريده بها صاحبها لا يهم إن كان فكرا أو أحاسيسا المهم أن تعبر عن شخصية صاحبها.
أما التعليقات، المدون قد يسعد حين يلقى صدى لصوته لكني كقارئ أعلق على المواضيع التي تستوجب ردا أو تستدعي تعقيبا أو مناقشة فأساهم في إثراء الموضوع وليس لقول "مشكوووور" لأن بقرائتي للموضوع فأنا أشكره.

تحياتي، موضوع مميز

رد
avatar

سعد الدين

منذ مده طويله

لم يطأ قلمي ارض مدونتك:)

عن نفسي لا انكر انني اعتبر تواصل

المدونين من احد مؤشرات النجاح،

الا انه ليس الفكر المحوريه

للتدوين بالتاكيد:)

استمتعت بالمرور من هنا

تقبل مودتي

رد

يتم التشغيل بواسطة Blogger.