الخميس، 26 أغسطس، 2010

من المحيط إلى الخليج

كما حاولت أن أكتب في مرات عديدة أن من السهل أن يشتم احدنا الآخر وأن يسب بدون أدنى تفكير في عواقب الأمور والمتمثلة في نظرة العالم لشخصه وبلده.
خصوصا إن كان صاحب منبر ولو كان صغيرا فإنه يحمل فوقه مسؤولية سفير دولته إلى العالم.
لتبقى أخلاقنا عالية ولا ننزل مستوانا إلى إعلام هابط فوالله ما سمعت سابقا ببرنامج القاهرة اليوم إلا حين وقع ماوقع بين الجزائر ومصر , ومثلها جريدة الوطن الكويتية حتى قرأت عند كل مدون مغربي رأيا فيها.
الشهرة السريعة التي يكتسبها الإعلام الأصفر في بث ما يثير ويفتن ويغضب سر نجاحه , لكن ما رأيكم لو تكونوا أكثر نضجا من هذا الإعلام ولا تجعلوه يثبت أن سيطرته عليكم قوية.
أنا الآن أتحدث إلى المجتمع المدون , اللذي من عادته أن يكون معالجا للقضايا لا نافخا في نار أشعلها الإعلام الأًصفر.
سأحكي لكم قصة حدثت أيام فتنة مصر والجزائر :) .
بث في أحد المنتديات وفي قناة جريدة الشروق على اليوتيوب صور لأشخاص أغمي عليهم , لا أدري ما السبب لكن الإحتمال الكبير كثرة الإزدحام في الملعب.
المصيبة هنا أن من المفروض من جريدة كالشروق اليومي أن تقول ماحدث , وعكس ذلك أعلنت بطريقة غير رسمية لتجنب المحاكم أن الصور لقتلى وأثبتت ذلك بشخص يدعى (نسيت إسمه صدقا ) فالمهم أنه شهد بذلك زورا وبهتانا.
وجدت بعد ذلك أن كل مدون جزائري كتب عن ذلك وقال أن ما حدث لا يغتفر فكيف يتم قتل أبناء البلد ونحن سكوت , رغم محاولاتي في تهدئة الوضع وإيضاح أن لا كلام منطقي مالم يبث في القنوات الكبرى والرسمية.
فالكل صدق قناة على يوتيوب ومنافق أجده بعد أيام يغني في التلفزيون الجزائري.
أعود الآن لأقول أن تقديسنا للإعلام وجعله منبر الحقيقة ما هو إلا شيء إعتدنا عليه منذ صغرنا , ويجب أن نوقف هذا التصديق الجنوني لكل ما يبث والنميز بين القنوات التي تبث الواقع والتي لا صلة لها بالواقع إلا إشباع الناس بلغوهم وفسوقهم.
حديثي الآن عن المشرق والمغرب الكبيرين.
لن اذكر ما فعله أجدادنا من بطولات فلا طارق إبن زياد ولا صلاح الدين حي حتى أفتخر بهذا أو ذاك.
لذلك بدل ان نركز على أن شعوب المغرب أو المشرق شعوب الله المختارة لم لا نسأل أنفسنا ماذا قدمنا لا ما قدم آبائنا ليحترمنا الجميع من المحيط إلى الخليج.
أظن أن هذا كفيل بإسكات الجميع , أما من أراد إثبات ذلك فاليكتب على مدونته ماقدم منذ أن عرف التدوين.

شارك هذا مع أصدقائك


10 تعليقات
avatar

طرح موفق أخي سعد بارك الله فيك ، وكما تفضلت وكتبت بأن الإعلام سيف ذو حدين فمن خلال إشارة إلى غير حقيقة يتلقاها المتابع على أنها هي الحقيقة حتى وإن أعلنت الحقيقة لاتكون بذلك الأثر .
للأسف أن هناك ميثاق شرف موقف من وزارات الإعلام العربية على الأمانة والصدق والوضوح والعلاقات الأخوية بين الأقطار العربية ، ولكن يبدو أنه كان ميثاقاً على الورق ولإلتقاط الصور .
وفي إشارة الأخيرة عن المنجز في العالم العربي من الخليج إلى المحيط فهو بصراحه لازال أسيراً للماضي في جميع المجالات السياسية والثقافية والأخلاقية ، ومايحدث تبلد في الإحساس بالمسؤولية الدينية والأخلاقية والأخوية وليس من السهولة اجتثاثه ، ولكن يجب ألا نيأس ، فالله وحده يحيي العظام وهي رميم ، والله المستعان .

رد
avatar

@تركي الغامدي:
بارك الله فيك أخي تركي بالله لو لم تكن الإنترنت ومدونات مثل مدونتك القيمة , لما عرفت ان في دول الخليج إلا ما بثه التلفزيون من رؤية سلبية أكثر منها إيجابية.

رد
avatar

انا اوافقك تماما على الطرح الذي ذكرته
اوافقك ايضا على ان الاعلام ليس دوما منبرا للحقيقة لذا يجب اعمال العقل فيما نتلقاه منه وايضا معرفة دوافعه كي لا ننساق وراء كل ما يقال ولاننجر الى ما يراد لنا ان ننجر له
اوافقك ايضا على ان المدونة ولو كانت مجرد صفحة على النت لكن يجب على من يملكها ان يعرف مسؤولية الكلمة التي يكتبها وان يراعي الاخلاق والدين والشرف وهو يكتب وان تكون هناك رقابة ذاتية على ما يكتبه وخصوصا الا يكتب وهو في حالة الغضب يجب ان يهدأ ويفكر بعقلانية وبعدها يكتب ما يشاء
دمت بكل ود

رد
avatar

ما حدث بين مصر والجزائر مختلف تماما عما يحدث الآن
لن يصل الأمر لما حدث صدقني ، فاعلامنا وان كان دون المستوى، فانه أيضا لا يضخم الأمور بدون أي داعي :)
كل امرئ يقيم بما يعمل هو لا بما يفعله الآخرون ، غير أن نظراتنا تبقى دوما لصيقة ما يقال
كنت هنا
سلامووو

رد
avatar

صحيح كلامك يا ســـعد ، فالإعلام سيف ذو حدين كمــا تفضلت ،، يبطلوا به حقا و يحقون به باطلا ،،
لا يسعني سوى أن أقول انك قد وفقت في الطرح ،، لكن حجم الخط في مدونتك صغير جدا ،، مقـــلق ،
تحياتي لك يآ فآضل

رد
avatar

@مغربية:
شكرا لك لكن كنت اضع المقارنة في الوسيلة لا في ما حدث.
@حرز الله:
بارك الله فيك اخي اظنني عالجت مشكلة الخط اخي ^^

رد
avatar

المسلسل الكويتي غبي وبالغ كثيرا في الأمور فبدلا من أن يتحدثوا عن المغرب كان الأجدر أن يتحدثوا عن عوراتهم هناك.. المهم.. دعنا من هذا.. ربي يهدينا كاملين !

رد
avatar

أنا لم أقل إن المسلسل جيد ولاحرج فيه بل قلت لنهجر إعلاما سخيفا مثل هذا الإعلام الربحي اللذي لا علاقة له بواقعنا أو واقعهم.

رد
avatar

لم يكن الإعلام يوما الناطق الرسمي باسم الشعوب، فالإعلام لا تهمه المعتقدات ولا الأعراف بقدر سعيه للربح والشهرة ولو على حساب هده الشعوب المغلوب على أمرها، وإن جل المشاكل والتخلف الدي يعيشه العالم العربي اليوم نسبة كبيرة مردها إلى الإعلام، ليس هدا فقط بل الأمر يتوقف عندنا كدلك، عندما ننزل إلى مستوى هدا الإعلام الدنئ....ولن أقول إن كل اعلامنا هابط ، وليس كل مدون جاهل، لأننا وبكل بساطة نعرف الحق ونعرف كيف نرد عليه...
تقبل مروري

رد
avatar

هذا أيضا رأيي في إلإعلام فلو لم يكن كذلك لما سعت إليه الحكومات بإمتلاكه وحصره على ما تريد ان تبث هي.

رد

يتم التشغيل بواسطة Blogger.